مقالات اسلامية

فضل صلاة الجماعة

مقدمة

ما هي صلاة الجماعه ؟ هي نوع مخصوص من الصلاة تقوم على امام واحد يصلي خلفه مجموعه من الناس , متابعين لافعاله , ويستمعون لقراءته , وتتم في المسجد او مصلى او أي مكان طاهر.

 

فضل صلاة الجماعه

يضاعف الله أجر المصلي في جماعة إلى سبع وعشرين درجة عمّن يصلّي منفردا , يحفظ الله المُصلي في جماعة من الشيطان , ينال المسلم وهو في انتظار إقامة صلاة الجماعة أجره كما لو كان قائماً في صلاته، بالإضافة إلى دعاء الملائكة له ؛ اما فضل من يمشي لصلاة الجماعه : يكتب الله له أجر صيام سنة، وقيامها، وذلك لمن يغتسل، ويمشي إلى الصلاة , يستظل بظل عرش الرحمن يوم القيامة , ويستحب في المشي اليها عدم الاسراع او الاستعجال بل التأني .

 

احاديث عن فضل صلاة الجماعه

قال النبيّ -عليه الصلاة والسلام-: (مَن صلى العشاءَ في جماعةٍ كان كقيامِ نصفِ ليلةٍ ، ومَن صلى العشاءَ والفجرَ في جماعةٍ كان كقيامِ ليلةٍ).

كذلك قول النبيّ -عليه الصلاة والسلام-: ( إنَّ صلاةَ الرجُلِ مع الرجُلِ أَزْكى مِن صلاتِه وحدَه، وصلاتَه مع الرجُلَينِ أَزْكى مِن صلاتِه مع الرجُلِ، وما هو أكثَرُ فهو أحَبُّ إلى اللهِ عزَّ وجلَّ)

 

شروط صلاة الجماعه

ان شروط صلاة الجماعة تختلف من الامام الى المأموم , ومن شروط الامام : العقل والبلوغ، لأن الشريعة الإسلامية المطهرة أناطت، تكاليفها بمن كان بالغاً عاقلاً , العدالة، فيجب على إمام الصلاة أن يكون أكثر الناس إيماناً , الحفظ والإتقان لما يتلوه من القرآن في الصلاة، وأن يكون عالماً بأحكام الصلاة وآدابها

اما شروط الماموم : أن يكون قد صلى تلك الصلاة في جماعة أو وحده وهو إمام راتب , ونية الاقتداء، وأن يأتم مفترض بمتنفل، واتحاد الفرضين في العين والوقت والمتابعة، فإن ساواه في الإحرام والسلام بطلت .

 

فوائد صلاة الجماعة

توحيد المسلمين واجتماع كلمتهم حيث يصلون جميعاً خمس مرات في اليوم والليلة في مساجدهم صفوفاً متراصة , التعارف والتآلف الذي يقوّي روابط المحبة والإخاء، ويقوي شعور المسلمين بأنهم كالجسد الواحد , رفع الدرجات بسبب الخطى إلى المساجد، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – : «صلاة الرجل في جماعة، تزيد على صلاته في بيته وصلاته في سوقه خمساً وعشرين درجة، وذلك أن أحدهم إذا توضأ، فأحسن الوضوء، ثم أتى المسجد، لا ينهزه إلا الصلاة لا يريد إلا الصلاة، فلم يخط خطوة، إلا رفع له بها درجة، وحط عنه بها خطيئة، حتى يدخل المسجد، فإذا دخل المسجد كان في صلاة ما كانت الصلاة هي تحبسه، والملائكة يصلون على أحدكم مادام في مجلسه الذي صلى فيه، يقولون: اللهم ارحمه، اللهم اغفر له، اللهم تب عليه، ما لم يحدث».

والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

راما محمد

السابق
ما مدة صلاحية الحليب المجفف بعد فتحه
التالي
كيف تستخدمين البطاطا الحلوة في إنقاص الوزن