مقالات متنوعة

معلومات وحقائق عن السلحفاة البرمائية – الجزء الأول

محتويات المقالة

– من أهم الضروريات هو تعريض السلاحف البرمائية للشمس يوميا في الصباح أو بعد العصر أي في وقت ليست به الشمس حارقة و في جو ليس به تيارات هواء بارد حتي لا نؤذي السلحفاة. فهي في الطبيعة تستمتع بالكثير من وقتها في التشمس فوق جزوع الأشجار أو فوق الصخور.

– السلاحف عادة تمر بمرحلة التقشر الطبيعي أثناء النمو و هذا شيء طبيعي و ليس هناك ما يدعو للقلق و يحدث التقشر في الصدفة و في الجلد أيضاً و يجب معرفة كيفية التفريق بين التقشر الطبيعي و التقشر المرضي عند السلاحف.

نوضح من خلال السطور التالية في هذا المقال بعض من المعلومات و الحقائق عن السلاحف البرمائية.

ما هو الطعام الذي يمكن تقديمه للسلاحف البرمائية؟

طعام السلاحف البرمائية بيكون عبارة عن (أكل جاهز علي شكل حبوب – ورقيات خضراء – خضروات – بروتين)

يتم تقديم الوجبة مرة واحدة يوميا و من الأفضل أن يتم تقديمها للسلحفاة في الصباح مع الحذر من الافراط في تقديم الطعام حتى لا تصاب السلحفاة بمرض السمنة أو الزيادة في الوزن و من الضروري أن يقدم الطعام للسلاحف في الماء. ويجب تجنب الأطعمة الممنوع تقديمها للسلاحف و التي قد تؤذي السلحفاة.

بخصوص أكل السلاحف الجاهز (الحبوب)

و هو عبارة عن أكل مصنع للسلاحف و يحتوي على معادن و فيتامينات

بخصوص وجبة الورقيات الخضراء والخضروات

الورقيات الخضراء مثل: أوراق اللفت و أوراق الخس الخضراء (ممنوع رأس الخس)

الخضروات مثل: الجزر المبشور أو المسلوق و الفاصولياء الخضراء

بخصوص وجبة البروتين

البروتينات: مثل يرقات الجمبري و ديدان الأرض و أسماك الجوبي وتقل كمية البروتين كلما كبر عمر السلحفاة.

بخصوص الفاكهة 

يمكن تقديم الفواكه للسلحفاة مثل: الفراولة والموز والتفاح

و لكن انتبه لأنه من الأفضل عدم تقديم الفاكهة بكثرة لأنها قد تسبب اسهال عند السلحفاة فيجب تقديمها بكميات قليلة جدا، يعني مرة كل ثلاث أسابيع أو مرة بالشهر يكفي.

كيف تعرف هل سلحفاتك ذكر أم أنثي؟

الفروق بين ذكر وأنثي السلحفاة البرمائية

يتم معرفة الذكر من الأنثى في السلاحف البرمائية عن طريق 4 اختلافات جوهرية و هي:

اختلاف في الحجم بين الذكر و الأنثى

الأنثى يكون حجمها أكبر من الذكر و قد يصل طول الأنثى الي حوالي 35 سم بينما الذكر قد يصل طوله إلى حوالي 25 سم

اختلاف في الذيل بين الذكر و الأنثى 

الأنثى يكون لها ذيل أصغر و أنحف من ذيل الذكر

اختلاف في المخالب (الأظافر) بين الذكر و الأنثى

مخالب الأنثى تكون أصغر من مخالب الذكر

اختلاف في الصدفة من أسفل (بطن الصدفة) بين الذكر و الأنثى 

صدفة الأنثى تكون مسطحة (مستوية) من أسفل بينما صدفة الذكر تكون مقعرة من أسفل

هل يمكن تحديد عمر السلحفاة البرمائية؟

عمر السلحفاة البرمائية يكون من 20 – 30 عام و القليل منهم يصل لهذه الأعمار و معرفة عمر السلحفاة سؤال محير و ليس من السهل الإجابة عنه و معظم ما يقال عن تحديد عمر السلحفاة بدقة مجرد ضرب من الخيال و مع ذلك هناك وسيلة لتحديد عمر السلحفاة من حجم و لون الصدفة.

* السلحفاة التي عمرها أقل من 6 شهور يكون طول صدفتها من 5 سم الي 7.5 سم و لون الصدفة يكون أخضر زاهي

* السلحفاة التي عمرها من 6 شهور حتى سنة يكون طول الصدفة أقل من 10 سم و يكون لون الصدفة أخضر ولكن غير زاهي

* السلحفاة التي عمرها من سنة حتى سنتين يكون طول الصدفة حوالي 10 سم و تصبح الصدفة لونها أغمق مع لون بني

* السلحفاة التي عمرها أكبر من سنتين حتى 4 سنوات يكون طول الصدفة أكبر من 10 سم حتى 17 سم و يكون لون الصدفة بني غامق ومخالب وذيل الذكر تصبح أكبر من الأنثى.

* بعد 4 سنوات يصبح من الصعب تحديد عمر السلحفاة.

ما هي مرحلة النضج أو البلوغ أو التزاوج بالنسبة للسلاحف البرمائية؟

يصبح ذكر السلاحف البرمائية ناضج و يستطيع التزاوج من عمر 2 إلى 4 سنوات بينما تصبح الأنثى ناضجة من عمر 2 إلى 5 سنوات و موسم التزاوج يكون في شهر ابريل و ينتهي في يونيو و بناء على ذلك يمكننا القول إن أشهر الربيع و الصيف هي أوقات التزاوج المعتادة للسلاحف. و من الطبيعي أن الذكور تكون عدوانية تجاه بعضها البعض في موسم التزاوج لذلك يجب وضع ذكر واحد في الحوض لمنع الشجار.

 ماذا عن حوض السلحفاة البرمائية و مشتملاته؟

ما هي كمية المياه بالحوض أو ما هو حجم الحوض المناسب للسلحفاة البرمائية؟ 

قد تم الاتفاق على أن ابعاد المياه بالحوض تتناسب مع طول السلحفاة البرمائية، يعني طول الحوض يكون 5 أمثال طول السلحفاة و عرض الحوض يكون 3 أمثال طول السلحفاة و عمق الحوض يكون 1.5 أمثال طول السلحفاة و يفضل عند تصميم الحوض مراعاة أن السعة لا تقل عن 20 جالون (75.8 لتر).

ما هي المشتملات اللازمة لحوض السلاحف البرمائية؟ 

منطقة التجفيف (الجزيرة) 

من الضروري أن يتم تزويد الحوض بمنطقة للتجفيف (الجزيرة) و تكون مرتفعة عن سطح الماء و في حالة عدم وجودها تصاب السلحفاة بالعديد من الأمراض مستقبلا.

 الفلتر  

حوض السلحفاة يفضل أن يحتوي على نظام فلترة جيد عن طريق استعمال فلتر قوي للمحافظة علي جودة المياه في الحوض حتى تكون صالحة لشرب السلحفاة لأطول فترة ممكنة و في حالة عدم وجود فلتر يتم تغير مياه الحوض كل يومان.

السخان 

من الضروري المحافظة على درجة الحرارة المثلي لمياه حوض السلحفاة البرمائية و يتم ذلك عن طريق وضع سخان مخصص للأحواض في الماء و يتم ضبطه على درجة حرارة 27 درجة مئوية و يفضل وضع حماية للسخان حتى لا تكسره السلحفاة لو صدمته.

مصباح للتدفئة 

يجب أن نحافظ على التدفئة اللازمة للسلحفاة البرمائية و يتم ذلك عن طريق وضع مصباح مزود بعاكس لإضاءة الحوض و تدفئة السلحفاة فوق منطقة التجفيف المرتفعة عن سطح الماء و بدون ذلك تظل السلحفاة فترات طويلة بالماء مما يعرضها للعديد من الامراض.

الإضاءة اللازمة للسلحفاة البرمائية 

يتم تزويد الحوض بمصباح UVA-UVB و يوضع فوق الحوض و هذا مهم لدورة الكالسيوم و الصحة العامة للسلحفاة و يتم تغير لمبة المصباح كل 6 شهور لأنها تفقد اشعتها.

ما هي الأمراض التي قد تصيب السلاحف البرمائية؟

تصاب السلاحف البرمائية بالعديد من الأمراض مثل: الإجهاد – نقص فيتامين (أ) – الإمساك – الإسهال – التهابات الجهاز التنفسي – الفطريات – الطحالب – الطفيليات (الديدان) – التقشر المرضي – مشاكل و التهابات العين – التهابات الحلق و الفم – أورام أو انتفاخات في الجسم – السمنة – أمراض العظام والصدفة مثل لين أو طراوة الصدفة و مرض تشوه الصدفة (مرض العظام الأيضية) – التهاب أو خراج الأذن و يجب معرفة اعراض المرض لتقرر ما إذا كانت السلحفاة مريضة فعلا أم لا و ما هو المرض وكيفية علاجه.

الوقاية من الأمراض التي قد تصيب السلاحف البرمائية

لكي تقي نفسك وسلحفاتك من الأمراض يفضل اتباع التالي:

* يجب ارتداء قفازات قبل التعامل مع السلاحف أو أي شيء يخص السلاحف.

* يجب أن تغسل يديك جيدا قبل وبعد التعامل مع السلاحف أو أي متعلقات تخص السلاحف.

* يجب أن يتم تقديم نظام غذائي متوازن يحتوي على الفيتامينات و المعادن و البروتينات و الألياف مع الكثير من الورقيات الخضراء الملونة أو الزاهية والخضروات.

* من الضروري أن يتم تقديم المكملات الغذائية و الفيتامينات المتعددة و يجب المحافظة على وجود فيتامين (أ ) في الوجبة المقدمة للسلحفاة لما له من أهمية شديدة للوقاية من العديد من الأمراض و يتم تقديم الكالسيوم كوجبة أسبوعية.

* من المهم جدا دفع السلحفاة إلى ممارسة الرياضة و الحركة عن طريق إطعامها الأسماك الحية مثل أسماك الجوبي (guppy fish) والتي ستبذل مجهود في الإمساك بها.

* يجب عدم الإفراط في تقديم الطعام للسلحفاة، فتقليل الطعام أفضل حتى لا تصاب السلحفاة بسمنة مفرطة.

* يجب إزالة الطحالب و علاج الطفيليات و الفطر من السلاحف.

* من الضروري التأكد من عدم وجود أشياء حادة أو مدببة في الحوض حتى لا تؤذي السلحفاة.

* ضرورة المحافظة على نظافة السلحفاة عن طريق غسل السلحفاة جيدا مرة كل أسبوع بواسطة فرشاة ناعمة و ماء خالي من الكلور.

* يجب المحافظة على مياه الحوض نظيفة صالحة حتى تشرب منها السلحفاة مع تنظيف بقايا الطعام حتى لا تتحلل وتكون الأمونيا مع ضرورة تغير مياه الحوض كل يومان على الأقل في حالة عدم وجود فلتر.

* يفضل تطهير الحوض و كذلك أي إضافات في الحوض مرة كل شهر عن طريق خليط من الكلور و الماء و الحرص على شطفهم جيدا بالماء و التجفيف قبل وضع الماء النظيف المخزن من قبل.

* من الضروري صيانة وسائل الترشيح أو الفلترة الخاصة بالسلحفاة و تغيرها عند انتهاء صلاحيتها.

* احذر من وجود كلور في ماء الحوض و عليه يجب أن يكون الماء مخزن لمدة يوم قبل أن يتم وضعه في حوض السلحفاة.

* عليك الحذر من سخونة الماء حتي لا تؤذي السلحفاة و يجب الحفاظ علي درجة حرارة الماء المثلي للسلحفاة والتي تتراوح بين (25 – 28) درجةً مئويةً و يتم استخدم ترمومتر للتأكد من درجة الحرارة فقد تزداد درجة حرارة الماء عن المطلوب.

* يجب تجنب برودة الهواء أو الماء حول السلحفاة حتى لا تصاب السلحفاة بأمراض الجهاز التنفسي.

* من الأفضل المواظبة على وضع السلحفاة في الشمس لمدة نصف ساعة يوميا صباحا أو بعد العصر.

* يجب توفير الإضاءة الكافية للسلحفاة عن طريق وضع مصباح UVA-UVB فوق الحوض.

* ضرورة وجود مكان مرتفع عن سطح الماء للتجفيف (جزيرة) وفوقها يتم وضع مصباح للتدفئة.

* يجب أن تكون كل المصابيح علوية و خارج الحوض و مرتفعة بما يكفي لمنع السلحفاة من الوصول إليها حتى لا تؤذي نفسها فقد تتعرض السلحفاة لحروق الجلد و يتم تشغيل المصابيح لمدة 12 ساعة و غلقها لمدة 12 ساعة لمحاكاة الطبيعة حتى لا تتوتر السلحفاة و يختل نظامها البيئي.

*عليك تقليل مستوى الإجهاد الناتج من البيئة المحيطة بالسلحفاة فقد تتعرض السلحفاة للتوتر إذا كان الحوض صغيرًا للغاية أو به العديد من السلاحف و لذلك يجب توفير مساحة كافية للسلحفاة للحركة الرأسية و الأفقية حتى تتمكن من السباحة والغوص.

* من الأفضل تجنب الإضافات أو الإكسسوار التي توضع بحوض السلحفاة مثل الرمل أو الزلط و وجودهم لن يفيد السلحفاة في شيء بل هو منظر جمالي لمن يربي السلاحف.

* أثناء تنظيف المنزل، من الضروري ألا تجعل الغبار الناتج عن تنظيف الأرض أو السجاد يصل الي السلحفاة حتى لا تصاب بأمراض في الجهاز التنفسي.

* عليك تجنب استخدام أي مساحيق للتنظيف في الغرفة الموجودة بها السلحفاة فقد يكون بعض هذه المساحيق ضار للسلاحف.

* أبدأ لا تستعمل الصخور الساخنة أو وسادات التسخين لإمداد السلحفاة بالدفء المطلوب لأنها أحد أسباب إصابة السلحفاة بحروق الجلد.

* يجب عدم السماح للسلحفاة أن تتجول بدون متابعة في الغرف التي يوجد بها مصادر حرارية مثل الدفايات أو السخانات أو الشموع أو المواقد أو غيرها حتى لا تصاب بحروق في الجلد.

فيديو يحتوي على معلومات والحقائق عن السلاحف البرمائية – الجزء الأول

 

السابق
الأورام أو الانتفاخات في السلاحف – الأسباب والعلاج
التالي
افضل خلطة تبيض من الصيدلية