مقالات عامة

طيبتهم الجميلة النادرة تُدرس

طيبتهم الجميلة النادرة تُدرس

يوم الخميس ٢٠٢٠/١١/٢٦م – عاشق النمر الكوري الجنوبي

جميلة هي طيبة قلبهم رغم معرفتنا أن في قلب الحرف سر لا يدركه سوى أصحاب النفوس الطيبة الناصعة قلوبهم. نواياهم الطيبة لم تتغير كثيراً رغم كل ما جرى ، لا تحمل أحقاداً لأحد ، بعض من الغيرة المحمولة المحمودة الواقعية الطبيعية ، تقتنع بالموجود وتطمح ، متصالحة مع نفسها قبل المغيب وعند الشروق ، تستمتع باللحظات خلال اليوم ، تسامح مقصِّرها ، ولا تحتمل الكره والحسد والحقد والريبة.

قلوبهم جميلة طيبة نادرة الوجود ، رغم الثورة والحرب والسلم ، هادئة مُرتبة الحضور والمظهر ، طيبة نادرة صعب وصفها بدقة ، ناعمة الملمس ، دافئة الشعور.

قلبهم الطيب ذاك هو ما يُشعرنا بقيمة العمر الذي نقضيه معهم برفقتهم بقربهم ، وأهمية كل تلك اللحظات الماضية وصولاً للحالية ، وسيبقى كذلك بالتأكيد إن شاء الله 💛 🙏 مع الوقت لما هو قادم. القلوب الطيبة يُكفيها من الندى قطرة ، تُكفيها من الحُب بسمة ، تُغنيها عن الناس لفتة ، تعيش يومها ولا تهتم ، لا تهتم بشيء إطلاقاً ، تدرس تعمل وتتركها على الله دوماً ، لم يأتي الوقت للعشق والولع والسهر بعد ، إلا أن قلبهم الطيب مازال يُحب يَشعر وينبض على الدوام. من يجرحهم من يَوْجَعُهم من يتحدث عنهم بسوء يستحق كرباج ، إما أن تشعر بهم حقاً ، وتُعطي لتأخذ ، وإما فلترحل ، هكذا ببساطة ، ألم نقل على الدوام أن العُمر مشوار ، الذي لم يتعب بعد.

السابق
روسلين وموعد إلا ربع…
التالي
إشارة مَاطِرَة