مقالات عامة

أهمية العمل في حياة الانسان

ما هي أهمية العمل للانسان؟

تنطلق أهميّة العمل من أنّه الحالة التي تُعبّر عن مدى جدوى الإنسان في الحياة، ففي العمل تحقيق للذّات في المقام الأول، وفي نفس الوقت نفع للوطن. كما أنّ أُسس المُجتمع ودعائمه لا تقوم بغير تكاتُف أفراده وعملهم، واليد التي لا تعمل لا تستطع جلب قوت يومها والعيش في ظلّ عالم أصبح الحصول فيه على لقمة العيش ليس بالأمر السّهل.

 

ما هو العمل؟

يمكن تعريف العمل بأنّه بذلُ جَهد عقليّ أو عضليّ لتحقيق نتائج مُحدّدة، فما يقوم به الإنسان من أنشطة مُختلفة في كافّة المجالات الاقتصاديّة، والاجتماعيّة، والسياسيّة، والثقافيّة لغرض غير التّسلية واللّهو يُسمّى عملاً. وقد عرّف أندري لالاند العمل في موسوعته الفلسفية بأنّه عمليّة يُجريها كائن، وتُعتبر من نتاجه بالذّات لا من نِتاج علّة خارجيّة. كما أنّ للعمل معنىً تقنيّاً في الميكانيكا، حيث هو نِتاجُ طاقة من خلال زمن.

 

ما هي أهمية العمل في حياة الانسان ؟

أهميّة العمل في حياة الإنسان أثر العمل على الفرد يَهدف العمل إلى تحقيق الذّات وإدراك مَعنى الحياة، وذلك من خلال توظيف قدرات الفرد وإمكانيّاته في سبيل تحقيق أهدافه، باذلاً قُصارى جهده فيها. وبالرّغم ممّا يُصيبه من تعبٍ ومشقّةٍ، إلا أنّه يكون راضيّاً بما يرى من ثمار جهودهِ أمام عينيه، وبما يُخلّفه العمل من أثارٍ في شخصيّته، ومن هذه الآثار:

1- تطوير الشخصيّة وتحقيق الذّات عن طريق رؤية نتاج العمل على الواقع الملموس.

2- تكوين رؤية ومُخطّط واضح للمُستقبل.

3- توفير مصدر دخلٍ لإعالة الأفراد والعائلات.

4- معرفة الذّات وإدراك القدرات والمواهب، والتعرّف على نقاط قوّة وضعف الفرد.

5- تهذيب الأخلاق، وتنمية المهارات الاجتماعيّة، وتعليم أدب الحوار والاستماع، والتّواضع مع النّاس.

6- ترسيخ معنى العمل بروح الفريق؛ حيث يَحترم الإنسان الآخرين ويُبادلهم الاحترام.

السابق
فوائد تناول العسل كل يوم
التالي
مرض الوثاب التشنج العضلي في الرقبة وبين الكتفين