الرئيسية
مقالات عامة
مقالات رياضية
مقالات تقنية
مقالات فنية
مقالات الصحة والتغذية
مقالات اسلامية
مقالات علمية

الجاثوم اسبابه واعراضه وطرق علاجه


تم النشر بتاريخ 2020-04-03 00:56:50
الجاثوم اسبابه واعراضه وطرق علاجه

ما هو الجاثوم

قد يستيقظ بعض الأشخاص في منتصف الليل ويجدون أنفسهم غير قادرين على الإتيان بأي حركة أو حتى النطق أو إصدار أي صوت يذكر، والبعض منهم قد يرون أشخاص لا يعرفونهم يحومون حولهم في الغرفة، والبعض الآخر قد يشعرون بضغط على صدورهم، أو قد يشعرون بأيدي تلتف حول أعناقهم وتقوم بخنقهم، وفي بعض الحالات قد يشعر الأشخاص بأن أرواحهم قد غادرت أجسادهم وتحوم في الغرفة، وتُعرف هذه الحالات باسم شلل النوم أو الجاثوم، وهو اضطراب في النوم يمكن تشخيصه طبيًّا ويعتبر شائع إلى حد ما، وقد يكون الجاثوم أو شلل النوم مصحوبًا بالهلوسة والخوف الشديد، ولا يعتبر شلل النوم أو الجاثوم مهددًا للحياة، ولكنه قد يسبب القلق للشخص الذي يصاب به.

ما هو الجاثوم في الإسلام

ولماذا يأتي وكيفية التخلص منه؟ البعض يريد أن يعرف ما هو الجاثوم في الإسلام، وسوف نذكر كل ما قاله الرجال في الدين، حيث قال بعض العلماء أن الجاثوم صورة من صور المس الشيطاني، يحدث هذا المس للنائمين، ولكن العلماء لم يجزم بهذا، ولا يوجد سند قرآني على ذلك. هي فقط اجتهادات، وكانت هذه الاجتهادات قبل تدخل العلم، وفي الديانات القديمة كان تفسير الجاثوم أنه مس، وشيطان يأتي للنائم لأنه يريد أخذ الروح لتلبسها، وعلى جانب آخر، رفض الكثير من علماء الدين هذا التفسير، وارجعوا الأمر لأسباب علمية.

ما هي اسباب الجاثوم او شلل النوم

يصاب ما يقرب من 4 أشخاص ضمن كل 10 أشخاص بالجاثوم وخاصة في سن المراهقة ومن ضمن أسباب الإصابة به هو : 1- اضطراب النوم أو الحرمان منه وعدم انتظام مواعيد النوم. 2- تناول بعض العقاقير والأدوية. 3- الضغوط العصبية والنفسية والتوتر العصبي والقلق. 4- النوم مستلقياً على الظهر. 5- تناول الطعام الدسم قبل النوم مباشرة. 6- الإصابة ببعض الأمراض مثل الحمى. 7- العامل الوراثي. 8- تناول الأقراص المهدئة والمرخية للأعصاب. 9- التغيير المفاجئ في البيئة المحيطة أو نمط الحياة. 10- نقص الأكسجين عن المخ أو انقطاع النفس أثناء النوم.

اعراض الجاثوم او شلل النوم

1- يمر جسم الإنسان أثناء النوم في مرحلتين وهما: مرحلة النوم الحالم. ومرحلة النوم الغير حالم التي يبدأ التأثر أولاً به، لينتقل بعدها الجسم إلى مرحلة النوم الحالم والتي يحدث خلالها ارتخاء لجميع عضلات الجسم عدا الحجاب الحاجز وعضلات العين الخارجية، وتعتبر هذه المرحلة نعمة من الله عز وجل على الإنسان، حيث يتعرض الإنسان بها لأحلام كثيرة ومخيفة، وقد يرى نفسه يقفز من الأماكن العالية كالجبال أو الأبنية المرتفعة، لتعمل حالة ارتخاء العضلات على حمايته من القفز الحقيقي من فوق البناء. 2- يصيب الإنسان حالة من فقدان القدرة على تحريك القدمين أو اليدين. 3- من أهم أعراض الجاثوم هي محاولة النائم الصراخ الصامت والاستغاثة لطلب المساعدة، لكن الجاثوم بمنعه من الكلام ويشعر بأنه يخنقه ويلفظ أنفاسه الأخيرة. 4- يتأثر بظاهرة الجاثوم من بعانون من الهلوسة السمعية أو البصرية خلال النوم، مما يجعله يتهيأ رؤية أو سماع أمور ليست واقعية، والتي تزيد من شعوره بالخوف والتوتر والتعرق الشديد خلال النوم. 5- تبدأ أعراض ظاهرة الجاثوم بالاختفاء لحظة استيقاظ النائم أو عند اقتراب أحد منه لإيقاظه وإحساسه بمن حوله.

نصائح للتغلب على شلل النوم او الجاثوم

لا يعتبر شلل النوم من الأمراض التي تتطلب علاجًا خاصًا أو زيارة الطبيب حتى، ويمكن للإنسان أن يتغلب على شلل النوم مع تحسين عاداته في النوم، وفيما يلي نذكر بعض النصائح المفيدة للتغلب على شلل النوم: 1- تنظيم وقت النوم، حيث ينصح خبراء الأعصاب والنوم المصابين بالجاثوم بتثبيت موعد الذهاب للسرير وموعد الاستيقاظ حتى في أيام العطل والإجازات. 2- ضمان بيئة نومٍ صحيةٍ ومريحةٍ، يفضل أن يكون الفراش مريحًا ونظيفًا بالإضافة لارتداء ملابس النوم المريحة، كما أنه من الضروري أن تكون غرفة النوم مظلمةً بالكامل. 3- عدم العمل في غرفة النوم، يفضل أن تبقى غرفة النوم للنوم فلا يجب أن تحضر كتب الدراسة لتدرس فيها إن كنت طالبًا ولا حاسبك المحمول للعمل إن كنت موظفًا. 4- تنظيم وقت القيلولة، يجب تجنب القيلولة بعد الساعة الثالثة عصرًا كما يجب ألا تزيد مدة القيلولة على التسعين دقيقة (حتى 90 دقيقة يعتبر وقتًا طويلًا للقيلولة). 5- تجنب المنبهات والكافيين قبل النوم، طبعًا ومن باب أولى تجنب المشروبات الكحولية بشكلٍ كاملٍ. 6- العشاء قبل النوم، يفضل أن يكون العشاء قبل ساعتين على الأقل من وقت النوم وإن اضطررت للأكل قبل النوم فيجب أن تكون وجبةً خفيفةً، وإلا فإن مشاكل النوم في انتظارك وقد يكون أحدها الجاثوم . 7- التمارين الرياضية، تساعد التمارين الرياضية الخفيفة قبل النوم على تحسين جودة النوم، لذلك احرص عليها يوميًّا قبل الذهاب إلى السرير. 8- القراءة قبل النوم، بالتأكيد لا نقصد كتبك المدرسية أو الجامعية، ولكن يمكن أن تؤدي قراءة الكتب الأدبية أو العلمية غير الدسمة إلى تحسين جودة النوم أيضًا. 9- الصلاة أو الدعاء قبل النوم فهذا يساعد بشكلٍ واضحٍ على الاسترخاء. 10- أخيرًا لا تنمْ على ظهرك، بل نم على أحد جنبيك ويفضل أن يكون الجانب الأيمن حتى لا تضغط على عضلة القلب.

علاج الجاثوم في الإسلام

وضع الإسلام علاج للجاثوم ولم يختلف معه العلم، حيث ان طرق العلاج قريبة ومكملة لبعضها إلى حد كبير، ومن العلاجات التي اجتهد في الوصول لها علماء الدين هي النوم على طهارة وقراءة القرآن قبل النوم. كما أن قراءة آية الكرسي قبل النوم تحمي من كل مكروه، وتجنب النوم على الظهر، والنوم على الجنب الأيمن، وعدم الاثقال في تناول الطعام قبل النوم، وقراءة المعوذتين والاستيعاب بالله من الشيطان الرجيم عند الشعور بقلق أو خوف. أخيرًا في حال عانيت من الجاثوم بشكلٍ متكررٍ وجربت النصائح التي ذكرناها لك في مقالنا ولم تحصل على نتيجةٍ جيدةٍ، فمن الضروري أن تراجع الطبيب المختص وتطلب الاستشارة منه.


جديد الكتب