الرئيسية
مقالات عامة
مقالات رياضية
مقالات تقنية
مقالات فنية
مقالات الصحة والتغذية
مقالات اسلامية
مقالات علمية
مرض العضال

مرض العضال

مرض العضال : عبارة عن مجموعة التشوهات الخلقية والمشاكل التي تصيب العضلات ، وقد استخدم لفظ العضال للتعبير عن المرض الذي استعصي شفاؤه لكننا هنا نعني التشوهات التي تصيب الخلايا الموجودة في هياكل العضلات المسؤولة عن الحركة في جسم الإنسان ، ويعد المرض من أكثر الأمراض الخطرة التي يمكن أن تهدد حياة الإنسان . ينتج مرض العضال عن خلل في النواة المركزية في الخلايا ، مما يؤدي لحدوث تغير في مكانها الطبيعي وتمركزها في الوسط ، ومنه ظهور الأعراض ، يعد المرض من الأمراض الإنفعالية والذهولية المفاجئة التي قد تصيب أعصاب وعضلات جسم الإنسان دون أي مقدمات ، يصيب المرض الإنسان منذ ولادته مما يعني أنه أحد امراض التشوهات الخلقية ، كما أنه مرض خبيث يتوغل في الجسم ويسيطر عليه . كما ينتج مرض العضال أيضا عن نقص حاد في كمية الأكسجين التي يحتاجها الدماغ لعملية التنفس ، واللازمة لقيامه بوظائفه الحيوية بشكل صحيح ، وللأسف لم يتم التوصل بعد لعلاج تام قوي لهذا المرض مما يجعله أحد الأمراض الخطيرة التي يصعب علاجها نهائيا . يصنف مرض العضال بأنه أحد الأمراض المزمنة التي قد تؤدي للإصابة بالصدمات القلبية الخطيرة والتي قد تؤدي إلى الوفاة ، ويعرف المرض بالوهن العضلي الأنبوبي الشكل ، والذي فسرحدوثه الطبيب سبيرو عام 1966 بحدوث الشكل التطوري الجنيني خلال مرحلة النمو الجنينية ، كما فسره البعض الآخر من الأطباء بحدوث طفرة جنينية على الكروسوم إكس ، والذي يحدث في الأشخاص المصابون بالفعل بأمراض اعتلال العضلة الأنبوبية والمركزية النواة والتي تم تشخيصها عن طريق الخزعة والذي سمي بجين MTM1 ، يقدر معدل الإصابة بالمرض بنسبة 50000:1 من المواليد الذكور ، ومع التطور الكبير في علم الجينات والوراثة وجد أنه من الممكن عن طريق اجراء بعض التحاليل الوصول للتشخيص الدقيق لمعرفة اصابة أحد أفراد العائلة المصابية بنفس الطفرة الجينية .

أعراض مرض العضال

– تؤدي الإصابة بمرض العضال إلى حدوث ضعف شديد في العضلات ، مما يجعلها غير قادرة على تحمل أي نشاط أو أحمال . – يصاحب المرض شحوب في الوجه والجسم . – توتر شديد ، واضطرابات نفسية حادة . – الاكتئاب الشديد . – تشوهات جسدية واعاقات تنتج عن ضعف العضلات . – يعيق مرض العضال نمو الأعضاء الكامل ، مما يسبب تأخر تطورها وعدم القدرة على التحكم في المشي وتحريك أعضاء الجسم والتي قد تصل لعدم المشي نهائيا . – صعوبة واضطراب التنفس ، إذ أنه يصيب عضلات الرئتين المسؤولة عن عملية التنفس . – بطء الحركة الشديد ، وعدم السيطرة على اتجاهات الحركة . – تقوس باطن الفك العلوي والتي تظهر بوضوح في مريض العضال . – كما يظهر الصدر ببعض التغيرات عند الإصابة بالمرض . – زيادة طول الوجه بشكل ملحوظ وهي أحد سمات المرض التي تساعد في تشخيصه . – في بعض الحالات النادرة الحدوث يتعرض مريض العضال لمشاكل قلبية ، والتي تحد من أخطر الأعراض التي قد تؤدي لتوقف القلب المفاجئ . – يصيب مرض العضال عضلات الجسم فقط لكنه لا يؤثر على ذكاء الطفل .

 أسباب مرض العضال

الأسباب المعدية: مثل الإيدز، والإيبولا، وشلل الأطفال، وداء الكلب. أسباب المناعة الذاتية: التصلب المتعدد، وأمراض التهابات الأمعاء. الأسباب الوراثية: مثل متلازمة داون. الأسباب الأيضية: مثل اضطرابات تخزين الدهون. أمراض الأورام: مثل الأورام السرطانية. نمط الحياة: مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم.

عوامل مرض العضال

قد تحتوي أمراض العضال على عوامل خطرة قابلة للتعديل وأخرى غير قابلة للتعديل. ويمكن أن تشمل عوامل الخطر التي يمكن تعديلها نمط الحياة، وسوء التغذية، ونمط الحياة المجهدة، والمخاطر البيئية، والملوثات. ويمكن تحديد العوامل والتعامل معها قبل أن تسبب أمراض غير قابلة للشفاء.

ماهي مضاعفات مرض العضال

وفاة مبكرة بسبب مرض العضال ومضاعفاته. وغالباً ما تحدث المضاعفات بسبب عدم قدرة الجسم على مكافحة المرض أو العدوى، وبالتالي يحدث تفاقم في جهاز المناعة.

علاج مرض العضال

1-  لا يوجد علاج لهذا المرض الخبيث ، لكن يهتم العلاج بتطوير المهارات الحركية وتقليل العلاج الدوائي ، والاستعانة بمتخصصي العلاج الطبيعي واعادة التأهيل لتمكين العضلات من استعادة قوتها ولياقتها والقدرة على المشي والحماية من السقوط ، كما يمكن لأطباء الطب البديل المساعدة في العلاج . 2– من أولى اهتمامات العلاج منع التدهور التنفسي حيث أن المشاكل الرئوية قد تفضي إلى الوفاة حيث يفقد المريض القدرة على السعال لتنظيف المسالك التنفسية مما يجعل المريض بحاجة لمساعدة الأجهزة الطبية للقيام بتلك المهمة . 3– مراقبة ميل العمود الفقري الناتج عن ضعف عضلات الجذع وانحناء النخاع الشوكي والعمود الفقري ، مما يعني حاجة بعض المرضى لعمليات تعديل تشوهات وانحناء العمود الفقري .


جديد الكتب